بيت أركا

دار الوثائق التدمرية

تيسير خلف

من المؤسسات المهمة في مدينة تدمر «بيت أركا» أي دار الوثائق، كما دلت على ذلك النقوش، وفيها كانت تحفظ وثائق المدنية المكتوبة باللغتين اليونانية والتدمرية، مسؤول دار الوثائق كان يسمى أركون.

بيت أركا
بيت أركا

ولا أحد يعلم ماذا حل بدار الوثائق التدمرية هذه، ولكن من المؤكد أنها فقدت مع احتلال المدينة وتدميرها في عهد أورليان.

وجود دار الوثائق تقليد قديم كان معروفاً في بلاد الرافدين وسوريا القديمة، فدار الوثائق عنصر أساس من عناصر الدولة ولا غنى عنه.

ومنه كلمة الأرشيف التي اقتبسها اليونان عن اللغة الآرامية أركايف وعادت لنا بصيغة أرشيف.
من سوء حظنا أن وثائق تدمر كانت تكتب على البردي وجلد الغزال ولذلك تلفت مع الزمن ولا ندري ربما نعثر على بعض هذه الوثائق في مكان ما.

ومصطلح بيت أركا مايزال مستخدماَ حتى الآن في اللغة السريانية (ܒܹܝܬܼ ܐܲܪ̈ܟܹܐ) ويعني المكتبة.
وهناك حديث منسوب لعمر بن خطاب جاء فيه: ((أَنه دخل الشام فأَتاه أُرْكُونُ قَرْيةٍ فقال له: قد صنعتُ لك طعاماً؛ رواه محمد بن إسحق عن نافع عن أَسلم؛ أُرْكُون القرية: رئيسها ودِهْقانها الأَعظم، وهو أُفْعُول من الرُّكُون السكون إلى الشيء والميل إليه، لأَن أَهلها يَرْكَنُون إليه أَي يسكنون ويميلون)).

وهذا تفسير اعتباطي كعادة المعجميين الفرس الذين شوهوا اللغة العربية ومسحوا أصولها الآرامية.. وما يدل على أن هؤلاء المفسرون فرس ترجمة العبارة إلى الفارسية دهقان فدهقان كلمة فارسية تعني زعيم المدنية أو خازنها.


ملاحظة أخيرة: كلمة ثقافة أو ثقافتا كلمة تدمرية – نبطية تعني الوثيقة.

رابط قصير للتدوينة: