لوحة تابوت العهد عند الفلسطيين في أشدود

لوحة تابوت العهد عند الفلسطيين في أشدود

 لوحة تابوت العهد عند الفلسطيين في أشدود

لوحة تابوت العهد عند الفلسطيين في أشدود

تيسير خلف –

هذه اللوحة الجصية الموجودة في كنيس دورا اوروبس والتي يرجع تاريخها إلى العام 250 ميلادي على وجه التقريب، هي تجسيد لاسطورة اختطاف الفلسطيين القدماء لتابوت العهد ووضعه في معبد إلههم داجون حسب سفر صموئيل 1.
وكان من نتيجة ذلك، حسب الكتاب المقدس، أنهم وجدوا تمثال داجون محطماً وملقى على الأرض، ويظهر فيها كهنة داجون مذهولين.
اللافت في هذه اللوحة هي انها تبين مفردات العبادة الوثنية ومحتويات المعابد.. ولذلك نرى الادوات والمحتويات التي كانت موجودة في معابد ذلك الزمن في دورا أوروبس وتدمر وغيرها من معاقل العبادات الوثنية وهي تتطابق مع وصف لوقيانس لمعبد الالهة السورية.
وهذه الادوات والمحتويات هي:
1- المذبح وفيه مجمران وطاولة لاداء طقوس الذبيحة الدموية وغير الدموية.
2- الرمز السوري يعلوه رأس أسد.
3- أواني وأباريق وطسوت لاراقة الخمر.
4- مباخر لحرق البخور.
5- دنان للخمر والزيت.
6- مجامر منذورة لحرق البخور .
7- لفائف البخور.
8- آلات موسيقية – عود قديم وناي.
9- تمثالان للاله الذي أقيم المعبد له.. وهو هنا داجون بالزي التدمري.

رابط قصير للتدوينة: