أرشيفات الوسوم: الإله بعل

عاد

مؤنس بخاري

(إذا سرق الحاكم ثيران الشعب وأخفاها أو عاث بحقولهم وزرعهم أو أعطاها إلى الأجنبي فإن أدّاد سيكون له بالمرصاد، وإذا استولى على غنمهم فإن أداد ساقي الأرض والسماء سيبيد ماشيته في مراعيها وسيجعلها طعاماً للشمس) متابعة قراءة عاد

واجهة معبد بعل شامائين في متحف برلين

تيسير خلف-

هذه واجهة معبد بعل شامائين الذي بني في بلدة سيع شمال السويداء في جبل حوران في القرن الاول قبل الميلاد.
نقلت هذه الواجهة إلى متحف برلين أوائل القرن الماضي، وتم ترميم النواقص فيها بالجص حتى أخذت هذا الشكل المتكامل.
كان معبد سيع الكبير والمترامي الاطراف، والذي كان مركز حج لجميع الانباط، قد أخذ حيزاً كبيرا من اهتمامات علماء الاثار بسبب متابعة قراءة واجهة معبد بعل شامائين في متحف برلين

الإله الجني التدمري أشر

تيسير خلف-

هذا التمثال عثر عليه في دورا اوروبس ويمثل الإلهين الجنيين الطيبين سعد الواقف وأشر الراكب على الحصان وبيده سكين وعلى يمينه جعبة النبال.. وفي الاعلى حمامة تكلله باكليل الغار.
والاله الجني أشر ينتمي إلى فئة الآلهة الجن، يرد ذكره في متابعة قراءة الإله الجني التدمري أشر

التأشيرة التدمرية ה א ש י ר ה

تيسير خلف –

هذه مجموعة من تأشيرات حضور الحفلات الخاصة في تدمر.. وهذه التأشيرة التي وضعت عليها سهماً أحمر، خاصة بحفل تأبين لأحد الرجال التدمريين، ويبدو أنه شخص مهم بسبب القبعة التي يرتديها والتي تدل على أنه عضو مجلس شيوخ.. وليس كاهناً كما متابعة قراءة التأشيرة التدمرية ה א ש י ר ה

بوابة معبد بعل شمائين

تيسير خلف –
هذه ساكفة بوابة معبد بعل شمائين محفوظة في متحف تدمر، تعد من أروع سواكف ابواب المعابد واكثرها جمالاً.
ما يلفت النظر في هذه الساكفة العملاقة، استبدال تمثال الإله بعل شمائين (بعل السماوات) بالنسر الذي كان في نظر أبناء تلك العصور ملك السماء وأقوى الطيور الجارحة على الإطلاق.
اللافت هنا أن رمز النسر أيضاً هو أحد رموز الإله الآرامي حدد، وهذا يثبت التشابه والتداخل بين هذين الإلهين السوريين.
على يمين الساكف الإله التدمري يرح بول إله الشمس، وعلى يسار الساكف عجل بول، إله القمر. وهذا هو الثالوث الذي كان يعبد لدى التدمريين.
عثر على نقوش تمجد بعل شمائين عند الأنباط والثموديين واللحيانيين والصفائيين.

ساكفة بوابة معبد بعل شامائين
ساكفة بوابة معبد بعل شامائين

تفصيل من زخرفة في معبد بعل شامائين في تدمر

تيسير خلف –

واحدة من أروع تفاصيل الزخرفة في العالم
العنب هو العنصر الابرز في الزخرفة الدينية التدمرية، وكذلك في جبل حوران (محافظة السويداء حالياً).. الروابط الفنية والدينية بين تدمر وحوران النبطية كثيرة جداً، الآلهة نفسها ذو الشرى وبعل شامائين واللات والعزى ومناة وسعد وأشر وأبجل ومنعم ورضا وعزيز وغير ذلك الكثير.. واللغة نفسها والرموز نفسها.. الاخباريون العرب يقولون إن التدمريين هم من بني السميذع… النقوش الاثرية في جبل حوران تتحدث عن أسماء رجال ونساء من بني السميذع.

 زخرفة في معبد بعل شامائين في تدمر
زخرفة في معبد بعل شامائين في تدمر

سلام (שלם) (Σαλάμ) كلمة السر السورية

 هذا جزء من ريليف تدمري للاله أشر وهو يرفع يده علامة السلام.
هذا جزء من ريليف تدمري للاله أشر وهو يرفع يده علامة السلام.

تيسير خلف –

يقول الشاعر السوري من جدارا (ميليغاروس) ميليغر المولود في العام 140 قبل الميلاد.

أيها المارُّ قرب قبري
إذا كنت سورياً سلام!
وإذا كنت فينيقياً تحية!
أفأنت إغريقي؟ وداعاً!
وأنت قل الشيء ذاته

يكتب ميليغر الكلمة بالحروف اليونانية كما نلفظها الآن سا لا م (Σαλάμ) متابعة قراءة سلام (שלם) (Σαλάμ) كلمة السر السورية

ملحمة ملك كرت (ملقارت) الاوغاريتية الكنعانية

رأس تمثال من أوغاريت يعتقد أنه على صلة بحكام المدينة
رأس تمثال من أوغاريت يعتقد أنه على صلة بحكام المدينة

تيسير خلف –
الصياغة العربية – فراس السواح –

تحفل ملحمة كرت الاوغاريتية بموضوع لافت للنظر له علاقة بفكرة الانسان ابن الاله الذي أصبح إلهاً.. وهي فكرة تتكرر في الملاحم الاغريقية أيضاً ولكنها عبرت عن شكلها النهائي بفكرة المسيح المخلص ابن الإله فيما بعد.
متابعة قراءة ملحمة ملك كرت (ملقارت) الاوغاريتية الكنعانية

بعل السماوات وثماره المقدسة

مثال بعل شامائين عثر عليه في دورا اوروبس وهو موجود حالياً في جامعة يال ونراه يحضن ثماره المقدسة
مثال بعل شامائين عثر عليه في دورا اوروبس وهو موجود حالياً في جامعة يال ونراه يحضن ثماره المقدسة

تيسير خلف –

نظر التدمريون إلى الكون باعتباره كرة عملاقة تعيش في داخلها الكائنات وتسبح النجوم والكواكب في سماواتها السبع.. وكل ذلك تحت نظر بعل شامائين، رب السماوات والارض. ولذلك نرى أن رموز بعل السماوي الذي يحتل مركز القبة الفلكية التدمرية، هي الثمار التي تحمل في لبها البذور الكثيرة كالرمان والتين والصنوبر، هذه الثمار التي تشبه تماماً قبة السماوات.. وكذلك الثمار العنقودية كالقمح والعنب والنخيل والزيتون التي تشبه في تكاثرها الانسان.
ولعل هذا التصور مأخوذ عن العقائد الرافدية الأقدم، والتي تقدس بدورها هذا النوع من الثمار.

الثالوث الالهي التدمري

 الثالوث الالهي التدمري بعل شامائين (بعل السموات) وعجلبول ويرحبول

الثالوث الالهي التدمري بعل شامائين (بعل السموات) وعجلبول ويرحبول

تيسير خلف –
الثالوث الالهي التدمري بعل شامائين (بعل السموات) وعجلبول ويرحبول

بعل شامائين في تمثاله الشهير الموجود حالياً في اللوفر..بعل شامائبن متوسطاً يرحبول وعجلبو

نلاحظ عقدة الرأس ملفوفة من الخلف وهاتن الشريطتان هما قطبيها.. في تدمر هناك إلاهان ملتحيان هما بل وبعل شامائين.. وهما أرفع آلهة تدمر شأناً الآلهان الآخران يرحبول بول وعجلبول هما ألهان شابان.. والالهة الجن كلهم شبان باستثناء سلمان.

 هذه صورة سيور العقدة على جانبي رأس بعل شامائين في تمثاله الشهير الموجود حالياً في اللوفر.. بعل شامائبن متوسطاً يرحبول وعجلبول

هذه صورة سيور العقدة على جانبي رأس بعل شامائين في تمثاله الشهير الموجود حالياً في اللوفر.. بعل شامائبن متوسطاً يرحبول وعجلبول